ABDUL HAMID MUDJIB HAMID BERSHOLAWAT

Kamis, 21 November 2013

Ma'mum masbuq yang berma'mum pada ma'mum masbuq?

=========

Ma'mum masbuq yang berma'mum pada ma'mum masbuq


Pertanyaan :
Assalamu'alaikum...
Adakah dalil yg menerangkan tentang ma'mum masbuk, yang ketika imam sudah selesai sholat kemudian ma'mum masbuk tadi meneruskan ma'mumnya kepada ma'mum masbuk yang lain ( yang berada didepan atau disampingnya )
matur suwun. Wassalam...

( Dari : Lex Ago )


Jawaban :
Wa'alaikum salam warohmatullohi wabarokatuh

Imam Ar-Romli dalam kitab beliau "Nihayatul Muhtaj" menjelaskan bahwa ketika imam dari ma'mum masbuq (ma'mum yang ketinggalan salah satu roka'at sholat jama'ah) telah salam, kemudian ma'mum masbuq tersebut berma'mum kepada ma'mum lainnya, praktek seperti itu hukumnya sah kecuali jika dikerjakan pada sholat jum'at, namun praktek seperti itu hukumnya makruh.

Syekh Asy-Syibromilsi menjelaskan, alasan praktek tersebut tidak sah dikerjakan saat sholat jum'at adalah karena dengan melakukan praktek seperti itu sama saja dengan memunculkan sholat jum'at setelah ditunaikannya sholat jum'at. Adapun kemakruhan praktek seperti itu timbul karena sebagian ulama' menyatakan bahwa sholat yang dikerjakan dengan cara seperti itu hukumnya batal.

Dalam kitab "Bughyatul Mustarsyidin" diterangkan bahwa kemakruhan tersebut menggugurkan fadhilah sholat berjama'ah. Alasan dari kemakruhannya adalah karena antara ma'mum dan imam yang sama-sama berstatus sebagai ma'mum masbuq tersebut sudah mengerjakan sholat jama'ah, karena itulah menyambungkan sholat diantara mereka menggugurkan fadhilah sholat berjama'ah.


( Dijawab oleh : Abd Somad NurHasan MJ, Kudung Khantil Harsandi Muhammad, Vira Donghae dan Siroj Munir )


Referensi :
1. Nihayatul Muhtaj, Juz : 2  Hal : 167-168
2. Hasyiyah Asy-Syibromilsi, Juz : 2  Hal : 168
3. I'anatut Tholibin, Juz : 2  Hal : 51
4. Bughyatul Mustarsyidin, Hal : 149


Ibarot :
Nihayatul Muhtaj, Juz : 2  Hal : 167-168

ولا تصح قدوة بمقتد) حال قدوته لكونه تابعا لغيره بلحقه سهوه، ومن شأن الإمام الاستقلال وأن يتحمل هو سهو غيره فلا يجتمعان –الى أن قال-  وخرج بمقتد ما لو انقطعت القدوة كأن سلم الإمام فقام مسبوق فاقتدى به آخر أو مسبوقون فاقتدى بعضهم ببعض فتصح في غير الجمعة على الأصح لكن مع الكراهة

Hasyiyah Asy-Syibromilsi, Juz : 2  Hal : 168

قوله: في غير الجمعة) أي أما فيها فلا تصح؛ لأن فيه إنشاء جمعة بعد أخرى (قوله: لكن مع الكراهة) ظاهر في الصورتين وعليه فلا ثواب فيها من حيث الجماعة. وفي ابن حجر التصريح برجوعه للثانية فقط، والكراهة خروجا من خلاف من أبطلها، وسيأتي في كلام المحلي قبيل صلاة المسافر ما يصرح بتخصيص الخلاف بالثانية

I'anatut Tholibin, Juz : 2  Hal : 51

ولا قدوة بمقتد ولو احتمالا وإن بان إماما. وخرج بمقتد من انقطعت قدوته كأن سلم الإمام فقام مسبوق فاقتدى به آخر صحت أو قام مسبوقون فاقتدى بعضهم ببعض صحت أيضا على المعتمد لكن مع الكراهة
..............................
قوله: صحت) محل الصحة في هذه الصورة وفي الثانية التي بعدها في غير الجمعة، أما فيها فلا تصح القدوة في الصورتين عند الجمال الرملي، وفي الصورة الثانية عند ابن حجر. أما في الصورة الاولى فتصح عنده، لكن مع الكراهة، أفاده الكردي (قوله: لكن مع الكراهة) ظاهره أنه مرتبط بالصورة الثانية، وهو أيضا ظاهر عبارة شيخه في التحفة، وظاهر عبارة النهاية أنه مرتبط بالصورتين، كما نبه عليه ع ش، وعبارته: قوله لكن مع الكراهة، ظاهر في الصورتين، وعليه: فلا ثواب فيها من حيث الجماعة. وفي ابن حجر التصريح برجوعه للثانية فقط. والكراهة، خروجا من خلاف من أبطلها

Bughyatul Mustarsyidin, Hal : 149

مسألة ج : سلم الإمام فقام مسبوق فاقتدى به آخر ، أو مسبوقون فاقتدى بعضهم ببعض صح في غير الجمعة مع الكراهة المفوّتة لفضيلة الجماعة كما في النهاية ، ووجه الكراهة أن المسبوقين قد حصلوا الجماعة مع الإمام ، فربط صلاة بعضهم ببعض فيه إبطال لتلك الفضيلة فكره ، والفرق بين الاقتداء بالمسبوق المذكور حيث كره ولم يكره خلف المستخلف عن الإمام ، أن صلاة الإمام قد فرغت في الأول ، وأما الثاني فصلاته لم تتم فقام المستخلف مقامه اهـ.
قلت : وهذا معتمد (م ر) كما نقله عن النهاية ، واعتمد ابن حجر صحة الجمعة خلف المسبوق إن درك ركعة وعدم كراهة غيرها خلفه ، وخص عدم صحة الجمعة وكراهة غيرها في اقتداء المسبوقين بعضهم ببعض ، كما نقله العلامة علوي بن أحمد الحداد عن والده ، وع ش ، والخياري ، وبلعفيف ، وعبد الرحمن الأهدل من أن عبارة التحفة ظاهرة في الثاني لا فيهما معاً ، خلافاً لمن وهم فيه ، ونقله أيضاً عبد الله باسودان عن إبراهيم الكردي ومحمد صالح الريس واعتمده فتأمل
 
sumber:http://www.fikihkontemporer.com/2012/11/mamum-masbuq-yang-bermamum-pada-mamum.html